DFAK / الموضوعات / موقعي عطلان! ماذا أفعل الآن؟

إذا كنت لاتزال تحتاج إلى مساعدة بعد المرور في هذا المسار فتواصل مع منظَّمة ثقة و طلب المساعدة.

لكنْ قبل الاتصال حاولي الإجابة على الأسئلة التالية:

  • ما هيكل تلك المنظَّمة أو الشركة؛ مَنْ يملكها و كيف تُدار؟ ما التزاماتهم و ما الضمانات التي يتوجُّب عليهم تقديمها؟
  • ما الدُّوَل التي للشركة وجود قانوني فيها يُلزمها باتّباع القوانين المحلية و التعاون مع جهات إنفاذ القانون و التبعات القانونية الأخرى؟
  • ما السِّجِلات التشغيلية التي تحفظها؟ و لأيِّ مُدَّة تُحفظ؟ و لمَنْ تُتاح؟
  • ما القيود على أنواع المحتوى الممكن للشركة تقديم الخدمة لها؟ و هل لذلك أثر على موقعك؟
  • هل توجد قيود على البلاد المسموح للشركة بتقديم خدماتها فيها؟
  • هل يقبلون بأسلوب للسداد تستطيعين استعماله؟ هل تقدرين على ثمن الخدمة؟
  • الاتصالات الآمنة ضروريّة، فهل سيكون بوسعك الولوج إلى لوحة التحكُّم عبر اتّصال آمن؟ و التواصل مع مقدّمي الخدمة عبر قنوات اتّصال آمنة؟
  • هل خيار الاستيثاق بمعاملين متاح عند الولوج إلى وظائف الإدارة؟
  • ما نوع الدعم المستمر الذي سيُقدَّم إليك؟ هل له كلفة إضافية؟ و هل ستتلقّى دعمًا كافيًا إنْ استعملت الخدمة المجانيّة لديهم؟
  • هل تمكنك تجربة الموقع مع خدمتهم قبل نقله؟

فيما يلي قائمة المنظَّمات التي تمكنها مساعدتك:

المزيد مِنْ النصائح

  • الحفظ الاحتياطي - علاوة على الخدمات و المقترحات التالية مِنْ الضروري دومًا الحرص على وجود محفوظات احتياطية مخزّنة في موضع غير الذي فيه الموقع نفسه. كثير مِنْ مقدّمي خدمة الاستضافة لديهم هذا، لكن يستحسن وجود نسخ إضافية خارج ذلك الحيّز.

  • تحديث البرمجيات - إذا كنت تستعملين نظامًا لإدارة المحتوى مثل دروپَل أو وِردپرِس فاحرصي على كونه محدَّثًا بخاصة تحديثات الأمان.

  • المراقبة - توجد خدمات لمراقبة موقعك و تنبيهك بوسيلة اتّصال عندما يعطل. لكنْ لاحظ أنَّ رقم الهاتف أو عنوان البريد الذي سيتلقّى رسالة التنيه ستُعرف صلته بالموقع و مَنْ يديره.